أحمد رزق يكشف حقيقة استعانته بطبيب نفسي في فيلم “الليلة الكبيرة”

أحمد رزق يكشف حقيقة استعانته بطبيب نفسي في فيلم “الليلة الكبيرة”

 

 

رد الفنان أحمد رزق، بعد إنتشار خبر إستعانته بطبيب نفسي لتجسيد دوره في فيلم ” الليلة الكبيرة” ، قائلًا لـ”وشوشة”: “في هذا الفيلم بالتحديد لم أستعن بأي طبيب نفسي، رغم إنني استعنت بأطباء نفسيين من قبل في تقديم أدوار أخري بأعمال قدمتها من قبل ، ولكن في هذه المرة لم إلجأ لأي طبيب نفسي”.

تابع رزق قائلًا: “الشخصية التي أقدمها صعبة بعض الشئ، ورغم أنني قدمت في بدايتي بالتمثيل في مسلسل الآخر شخصية ولد ” أهبل” يُعاني من التوحد، ولكن في هذه المرة بالفيلم أقدم شخصية مختلفة للغاية ، وهو يُعاني من مرض نفسي يُعكر عليه حياته”.  
يذكر أن فيلم “الليلة الكبيرة” من أفلام اليوم الواحد، حيث تقع أحداثه كلها في يوم واحد فى أحد الموالد الشعبية، مستعرضًا عالم هذه الموالِد، والأحداث المُصاحبة لها من حلقات الذكر، وطقوس دينية مختلفة، وأيضًا الأسواق التي تُقام حول هذه الموالد.  
حيث يُسْرَد علينا ذلك من خلال مجموعة من القصص والحكايات ، التي تحدث سواء للقائمين والعاملين في هذه الموالد، أو للزائرين خلال ذلك اليوم، في إطار اجتماعي درامي مشوق